الرئيسية » » كوبري الدباسين طال انتظاره

كوبري الدباسين طال انتظاره

Written By Amged Osman Abdelatif Mohammed on السبت، مايو 26، 2018 | 8:25 ص

عبد الله اسحق - الإنتباهة

...قالت حكومة ولاية الخرطوم بقيادة الفريق اول عبدالرحيم محمد حسين في اجتماع لها على الضفة الشرقية بالنيل الابيض بداية امس الأول إن العمل في جسر الدباسين جنوبي الخرطوم سينتهي مطلع العام 2019 وكانت حكومة الولاية عقدت اجتماعا مطولا ناقش فيه مصفوفة وزارة البنى التحتية. واستعرض الوزير المختص استراتيجية التنمية والبنى التحتية للولاية والتي في مجملها تحمل مشروعات خدمية مفيدة بالنسبة إلى ولاية الخرطوم اذا ما تم تنفيذها بالصورة التي وضعتها الوزارة المعنية .

...ولكن ما يهمنا هو كوبري الدباسين الذي يربط بين منطقة الدباسين بالضفة الشرقية على النيل الابيض ومنطقة القيعة بالريف الجنوبي لمحلية ام درمان الذي طال انتظار تنفيذه باعتبار ان العمل فية بدأ منذ بداية ألفينات العقد الماضي ولم تفلح كل حكومات الولاية الماضية والسابقة والحالية في اكمال العمل فيه, وفي وقت كل مرة تخرج موازنة سنوية لولاية الخرطوم تجد بين طياتها ارقاما مالية كبيرة مرصودة الى كوبري الدباسين طيب الذكر وهكذا يمضي العام بعد العام ولا احد يعرف اين تذهب كل الميزانية التي يتم رصدها الى هذا المرفق الحيوي.

...نعم كوبري الدباسين القيعة هو واحد من أطول الكباري والجسور في بلادنا وفي افريقيا وهنا خطأ فني في واحدة من العلب الاساسية من ناحية ام درمان ولكن هل فشل كل مهندسي وفني بلادي في وضع معالجة الى واحدة من الأعمال الفنية في واحدة من العلب طيلة هذه الفترة الزمنية الطولية أم ان الأمر فية شيء من حتى ام ما الأسباب التي أدت إلى تأخر العمل فيه طيلة هذه الفترة الزمنية الطويلة في وقت أكملت حكومة الولاية بدء العمل في كبارى وجسور اخرى في ولاية الخرطوم وغيرها من الكباري في بلادي. وانتهى العمل بها وأصبحت من المرافق التي تقدم الخدمات الى المواطنين في بلادي.

...كوبري الدباسين القيعة واحد من الكباري المهمة الى السودان قاطبة من ولاية الخرطوم علي وجه الخصوص, وكان اذا تم الاهتمام به واكتمل العمل فيه سيخفف كثيراً من الأعباء على المواطنين وفك الازدحام المستمر على طول السنين الى اليوم الحاصل في كبريي النيل الابيض لأم درمان ويوفر كميات من الزمن والوقود على أصحاب المركبات ويرفع من أسعار القيمة المعنوية والشرائية والنسبية لكل مناطق ام درمان ويفك الاختناق الحاصل في كل المداخل والمرافق الحكومية التي سيتم نقلها الى الجانب الغربي والريف الجنوبي لمحليتي امبدة وام درمان بام درمان ويمهد الرؤية الاجمالية للتنمية والخدمات في الولاية .

...فالى ان يتم العمل سنظل نسأل لماذا تأخر تنفيذ كوبري الدباسين القيعة بام درمان ولم تجر على قناعاتنا الجدية ما لم يتم اكمال العمل في كوبري الدباسين بصورة نهائية ويتم افتتاحه في ادارات حكومة متناقضة في أقوالها وافعالها ولا تولي اهتمام بشكل جدي بالمرافق والمشاريع التي تخدم مواطنيها والمصالح العليا في الدولة والولاية ومواطني ام درمان الذين كل يوم يمضون الساعات الطوال وتحبس انفاسهم انتظارا للمواصلات والذين على متن المواصلات يمضون النهار ويسهرون الليل من اجل الوصول الى ذويهم وبهذه السياسة المتناقضة تضررت كل ام درمان ورحل غالب مواطنيها الى الخرطوم تفاديا لمشاق التواصل والترحال.
شارك هذا المقال :

هناك تعليقان (2):

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger