آخر المواضيع

أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة اليوم الإثنين 22-09-2014

Written By sudaconTube on الاثنين، سبتمبر 22، 2014 | 10:38 ص

الخرطوم فى 22-9-2014م (سونا) 

أبرزت الصحف الصادرة اليوم الإثنين بالخرطوم العناوين التالية :-

الرأى العام :-
- على محمود : جاهز للمثول أمام المحكمة وأثق فى القضاء .
- غندور لمتهمى الوطنى باستغلال أموال الدولة : قدموا الدليل .
- توزيع 652 طبيبا اختصاصيا على مستشفيات الولايات .


الصحافة :-
- توقيع (3) عقود استكشافية نفطية جديدة .
- سجن (3) متهمين اغتصبوا شرطيات (يوناميد) .
- ترتيببات لزيادة العمالة السودانية بالكويت ومسقط .

الوطن :-
- بعد استلام الحوثيين لقيادة الجيش باليمن ... لجنة لمتابعة أوضاع السودانيين.
- غندور يهاجم قيادات الإصلاح الآن ويطالبهم بالبرهان .
- افتتاح مشروعات الاسر المنتجة للمرأة المعاشية .

الانتباهة :-
- (الانتباهة) تنشر صورا من داخل ملكال .
- أمريكا تقترح فترة انتقالية لعامين برئاسة البشير .
- إغلاق المدرسة السودانية فى ايران .. والبرلمان يرفض التخلى عن حلايب .

السودانى :-
- غندور: الشراكة مع الاتحادى (الأصل) سنعبر بها الانتخابات .
- النيابة تسترد أكثر من (5) ملايين جنيه قيمة شيكات حكومية مترتدة .
- اجتماع مرتقب لقادة الأحزاب مع البشير .

آخر لحظة :-
- (النيل الابيض) تدفع ب(البشير) مرشحا لرئاسة الجمهورية .
- ضبط أجانب يعملون فى ترويج المخدرات بمناطق التعدين .
- البرلمان يرفض التصعيد المصرى واتجاه لحسم قضية حلايب دوليا .

الأهرام اليوم :-
- وزراء مياه السودان ومصر واثيوبيا يزورون سد النهضة .
- التربية : فتح التحقيق فى حادثة وفاة طالبة بامبدة بعد تعرضها لضرب من استاذ .
- غندور ينفى تمويل أنشطة الوطنى من أموال الدولة.

ألوان :-
- الحوثيون يقتحمون صنعاء وخطة لإجلاء السودانيين .
- ارتفاع أسعار الخراف مع اقتراب العيد .
- الصحة تنفى علمها باكتشاف علاج للايدز بالسودان .

المجهر السياسى :-
- الدولار يسجل انخفاضا متواليا بالسوق الموازى وتوقعات باستمرار هبوطه.
- مفوضية الانتخابات تحدد (426) مقعدا للبرلمان .
- تيارات الأمة القومى تسلم ميثاق الوحدة ل(المهدى ) بالقاهرة .

التيار :-
- التيار تكشف تفاصيل جديدة فى قضية التونة الفاسدة .
- فاروق ابوعيسى : خيار الانتفاضة بعيد .
- نقابة المحامين تبطل حظر سفر هيئة الدفاع عن مريم .

الأخبار :-
- تحركات من رئاسة الجمهورية والخارجية بشأن حلايب .
- لجنة طوارىء لمتابعة أوضاع السودانيين باليمن .
- منع موظفى السجل المدنى من استخدام الفيس والواتساب .

التغيير :-
- البرلمان يطالب بإعدام المتورطين فى السلع منتهية الصلاحية .
- ضبط 5 آلاف جوال ذرة فاسدة فى طرقها الى الخرطوم .
- الخرطوم: 4000 طن افرازات النفايات يوميا .

الوفاق :-
- الشنبلى وهبانى والعراقى وفيصل حماد على رأس مرشحى الوطنى بالنيل الأبيض .
- شركة كندية تستكشف عن النفط بحقل الراوات .
- المعاشيون يرفضون قرارات لجنة التحصيل ويلجأون للرئاسة.

الأيام :-
- اطلاق حملة وطنية لمناهضة الحرب فى السودان .
- خبراء: السودان فى المرتبة الاولى انفاقا على الحروب .
- البرلمان يعلن تشكيل لجنة للتقصى حول مبيدات فاسدة .

القوات المسلحة :-
- رئيس لجنة الأمن والدفاع : تصعيد الحكومة المصرية لقضية حلايب غير مقبول .
- تشكيل لجنة طوارىء لمتابعة أوضاع السودانيين المقيمين فى اليمن .
- حسبو يخاطب أحزاب حكومة الوحدة الوطنية مساء اليوم .

الحصاحيصا .. قصة أكبر مقبرة للمبيدات في أفريقيا !!

Written By sudaconTube on الأحد، سبتمبر 21، 2014 | 2:00 م

صحيفة الجريدة السودانية

“ الجريدة ” هذا الصباح .. قصة أكبر مقبرة للمبيدات في أفريقيا !! .. يتطلب التخلص من المبيدات الفاسدة إجراءات تتم في الخارج وتبلغ تكلفة إبادة الطن الواحد 20 ألف دولار.

________________

الموت بالمبيدات قضية الساعة

الحصاحيصا .. قصة أكبر مقبرة للمبيدات في أفريقيا !!

() وفيات السرطان بالحصاحيصا تتجاوز 80%!

() السلطات تتكتم على حقيقة المخزون من المبيدات!

() الحصاحيصا بعد شيرنوبل السوفيتية وبوبال الهندية!

الجريدة: تقرير: حسن وراق

أثار تصريح مدير إدارة المبيدات والسميات في جامعة الجزيرة حول اختفاء مئات الآلاف من الأطنان من المبيدات بمشروع الجزيرة في ظروف غامضة حالة من الذعر الخوف خاصة وأن اختفاء هذه المبيدات حدث إما بتوزيعها أو بيعها للمزارعين أو بدفنها في الأرض وفي كلا الحالات يظل الخطر قائماً بانتشار السرطانات بين المواطنين وأضاف المدير بأن هنالك 345 مخزن للمبيد بمشروع الجزيرة ويتطلب التخلص من المبيدات الفاسدة إجراءات تتم في الخارج وتبلغ تكلفة إبادة الطن الواحد في التسعينات حوالي 4 ألف دولار، أما الآن فتكلفة التخلص من الطن تبلغ 20 ألف دولار. لتوضيح خطورة الأمر فقد جاء في تقرير الأمم المتحدة للتنمية في أغسطس 1992 ما يلي: (لقد بلغت كميات المبيدات التالفة الموجودة داخل القارة الأفريقية حداً خطيراً حيث قدرت ما بين 20000 الى 60000 طن متري يوجد منها ما يزيد على الألف طن دون حساب ما يقرب من 500 طن دفنت في ما يعرف بمقبرة مبيدات الحصاحيصا على بعد كيلومتر ونصف غرب النيل الأزرق) ولتسليط الضو على خطورة اختفاء هذه المبيدات رغم تكتم إدارة المبيدات والقائمين على أكبر مخازن مبيدات في الجزيرة بالحصاحيصا تقديم أي معلومة عن حجم المخزون ونسبة التالف من المبيدات ولكننا استطعنا الحصول على بعض المعلومات القيمة وبعض التفاصيل حول مقبرة الحصاحيصا للمبيدات الكارثة التي تهدد حياة مواطني الجزيرة والحصاحيصا خاصة.

هذا التقرير يعكس مدى خطورة الوضع البيئي الذي يهدد حياة وأرواح المواطنين والكائنات الحية الأخرى في الحصاحيصا المدينة الثانية بولاية الجزيرة. عند صدور التقرير الأمم المتحدة للتنمية في أغسطس 1992 تفاعلت معه العديد من جمعيات حماية البيئة العالمية وبعض الجمعيات المحلية والتي بذلت جهداً كبيراً في التخفيف من حدة تنامي الخطر إلا أن الوضع البيئي لا يزال ينذر بالعديد من المخاطر التي تهدد حياة المواطنين إذ أن الخطر لا يزال قائماً والسلطات لم تحرك ساكناً لاحتواء الوضع الذي بدا يأخذ عدة أشكال أكثر تعقيداً على صحة المواطنين والبيئة. وزاد الطين بِلة، اختفاء المبيدات مؤخراً من مخازن مشروع الجزيرة. من الدراسات الجديرة بالاطلاع لاحتوائها على معلومات حديثة وقيمة أصدرها مكتب البحوث والمعلومات بتحالف مزارعي الجزيرة والمناقل، بعنوان التلوث البيئي والأخطار الصحية الناتجة عن الاستخدام غير السليم للمبيدات بمشروع الجزيرة والمناقل، الدراسة جاءت رد عملي وعلمي على تقرير لجنة تاج السر الذي لم يتطرق مطلقا للعامل البيئي بالجزيرة، احتوت الدراسة على مؤشرات تصبح خارطة طريق من أجل إصحاح البيئة بمناطق مشروع الجزيرة.

بداية الكارثة:
من موقع مخازن المبيدات التابع لمشروع الجزيرة وعند محطة قرشي 4 كيلومتر شمال الحصاحيصا وفي العام 1987 انطلقت الكارثة الكبرى لأكبر تلوث بيئي عرفه السودان والقارة الأفريقية. كميات كبيرة من براميل المبيدات السامة والتي حُرِّم استعمالها نظراً لخطورتها على الكائنات الحية والإنسان على وجه الخصوص وهذه المواد السامة تحتوي على مادتي DDT والإندوسلفان (دايانا) التي دار حولها جدل عالمي بتحريمهما لاحتوائهما على ترسبات مسرطنة في الدم.التخزين الخاطئ في العراء مباشرة ولفترات طويل أدى الى تأثر البراميل التي تحتوي على هذه المبيدات القاتلة بالتعرض لحرارة الشمس ومياه الأمطار مما أدى الى تآكل البراميل بفعل الصدأ لتتم عملية تسرب كميات كبيرة من هذه المبيدات على الأرض مباشرة. وعندما صدرت التوجيهات بحظر استخدام هذه العينة من المبيدات لجأت إدارة المخازن الى التصرف ببيع البراميل بعد إفراغها من المبيد وذلك بسكبه على الأرض مباشرة وعندما فاحت الروائح المنبعثة وأصبح من المتعذر احتمال ذلك لجأت إدارة المشروع الى القيام بطمر المبيد المتجمع على سطح الأرض بالتراب سطحياً واستخدام القطن والبذرة لامتصاص المواد السائلة وهكذا قامت إدارة مشروع الجزيرة بارتكاب أكبر جرم بحق مواطني الحصاحيصا الذين تضرروا كثيراً شأنهم كمواطني شيرنوبل السوفيتية بعد كارثة المفاعل النووي ومواطني بوبال الهندية التي مات العديد منهم إثر تسرب الغازات السامة، حيث يقضي المتسببون في هذه الكوارث عقوبة السجن لارتكابهم جريمة ضد الإنسانية بعد أن تم تعويض أسر الضحايا وهنا لا يزال من تسببوا في كارثة مبيدات الحصاحيصا لم تطالهم يد القانون ولم تقم السلطات بتقديم أي تعويض لازم للمتضررين وللمدينة المنكوبة.

عوامل الكارثة:
إن الإجراء الذي قامت به إدارة مشروع الجزيرة من طمر سطحي لهذه المبيدات هو أخطر جانب في هذه الدايلما التي تشغل المهتمين بقضايا البيئة والتي لن تنتهي آثارها قريباُ. إن عملية التخلص من المبيدات التي تتسرب الى سطح الأرض ليس بالأمر البسيط وذلك على حسب ما ينصح به خبراء الوقاية والذين يرون أنه يجب اقتلاع التربة الملوثة بأعماق معينة وبعثرتها عن طريق الجو في منطقة صحراوية غير مأهولة بالسكان بعدد محدود من الكيلوجرامات في الكيلومتر المربع.المنطقة التي تسربت فيها المبيدات تقدر عمق المياه الجوفية فيها بحوالي 9 أمتار حيث بلغت درجة تشبع الأرض بالسميات قمتها من 90 الى 100% على حسب ما جاء في تقارير الأتيام المختصة والتي زارت المنطقة وآخرها منظمة أوكسفام العالمية. الى جانب التلوث الذي أصاب المياه الجوفية، هنالك الدور الذي لعبته الرياح في نقل ذرات هذه المواد السامة الى مناطق أبعد. لقد لعبت مياه الأمطار أخطر الأدوار وذلك بجرف التربة الملوثة عبر الخيران ومجاري الأمطار الى النيل الأزرق والذي لا يبعد أكثر من واحد ونصف كيلو متر مروراً بعدد من الأحياء السكنية. هنالك عامل آخر أثر على حيوانات المنطقة وذلك من جراء استخدام البذرة الملوثة كعلف واستخدام جزء منها كمحروقات ووقود لكثير من المصانع المجاورة والتي بدورها ساعدت في انبعاث الغازات السامة.

آثار الكارثة:
عند ازدياد شكاوى المواطنين قامت العديد من الجمعيات بزيارة المنطقة وقد جاءت الإفادات التي تم جمعها من سكان الموقع الأكثر تضرراً ملخصة في كتاب الأستاذ أحمد محمد سعد (أطلال من الرماد أم العودة الى الغابة) حيث جاء ما يلي:"منذ وصولنا بدأنا نشتم روائح غريبة وقبيحة قادمة من جهة المقبرة وحظيرة الأسمدة والمبيدات وبعد فترة من الزمن بدأنا نشعر بضيق في التنفس وفقدان الشهية في الأكل - نأكل تأدية واجب - ثم بدأنا نشعر بفتور ووجدنا الحركة صعبة وقد زادت الأعراض عند النساء والأطفال ثم ظهرت حساسية الجلد والعيون وتوفي ما لا يقل عن ستة أطفال بالتسمم الحاد، يظهر على الطفل تشنج ينتهي بالموت وتوفيت فتاة عمرها 18 عاماً بالسرطان " وقد سجلت العديد من حالات نفوق الحيوانات وبدأت تسجل مستشفى الحصاحيصا العديد من الحالات المستعصية على العلاج والتي تنتهي بالوفاة وأصبح السكوت على هذا الأمر غير محتمل فبدأت السلطات في التدخل لاحتواء الأمر حتى لا يزيد من الحملة المعادية على النظام والذي ظل معزولاً داخلياً وخارجياً.

حماقة النظام ومكابرته وقتها أسهمت في مضاعفة الآثار الخطيرة والمتزايدة لهذه الكارثة. لم تقم الحكومة بالإعلان لهذه الكارثة بالقدر الذي يدفع بالمتطوعين والمانحين من تشكيل حملة عالمية لإنقاذ أهل الحصاحيصا من هذه الكارثة والتي ما زالوا يدفعون ثمناً لها أرواحهم وصحتهم وأجيالهم القادمة. من ضمن الممارسات الخاطئة تعاملت الحكومة مع هذه القضية من منظور حماية النظام على حساب حماية البيئة، حيث قامت بمنع العديد من المنظمات العالمية من الاقتراب من الموقع وصادرت سجلات من تم إيقافهم ولم يسلم من ذلك حتى طلاب الجامعات (طالبات كلية الأحفاد الجامعية اللائي تعرضن للتوقيف والتحقيق من قبل السلطات الأمنية بالحصاحيصا) الذين توافدوا على المنطقة لتجميع البيانات والإفادات التي قد تكون معيناً لدرء آثار هذه الكارثة. قامت إدارة المشروع في إعادة مسلسل المعالجات الخاطئة حيث تم استقطاب دعم بواسطة بعض الهيئات الأممية لتتم (بعزقة) الدعم المالي في بناء سور وبطريقة غير علمية وأقل ما يمكن وصفه بالبدائي على حسب ما جاء في تقرير د. عيسى محمد عبداللطيف من متحف التاريخ الطبيعي بجامعة الخرطوم حول معالجات مشكلة مبيدات الحصاحيصا المقدم لجهات عديدة من ضمنها المجلس الوطني الانتقالي وذلك بتاريخ 11/11/1995.

بدأ يتضاعف تركيز التشبع في المياه الجوفية لتبدأ مراحل الموت البطئ لمواطني المدينة من جراء تلوث مياه المدينة والمنطقة الشمالية على وجه الخصوص حيث تم رصد سبع حالات وفاة بالسرطان في شهر رمضان المنصرم وحده بالإضافة الى الحالات الأخرى غير المعلنة وتزايد حالات الفشل الكلوي والإصابة بسرطان الثدي وحالات الإجهاض المتكررة والمفاهيم الخاطئة حول السرطان المرض الفتاك جعلت الكثيرين يخفونه ليكابدوا في صمت ومعاناة. بعد انقضاء عقدين من الزمان على حدوث هذه الكارثة إلا أن مقبرة المبيدات ما تزال نشطة وترسل في تحذيرات الخطر وعند قيامي بالتقاط هذه الصور من موقع المقبرة لهذا التقرير بدأت شخصياً أشعر بحالات من هرش في جميع أنحاء جسمي وشعور بالغثيان واحمرار في العين وضيق في التنفس على الرغم من أني لم أمكث سوى بضع دقائق. التقيت بالعامل عبدالله أحمد والذي يقيم ويعمل حمالاً في المخازن والذي أفاد بأن المقبرة التي تبلغ مساحته 50×30 متر بعمق 3 أمتار كل الذين عملوا في تفريغ البراميل داخلها أصيبوا بأمراض خبيثة غير معروفة وتوفاهم الله جميعاً أكثر من 12 شخص ما زال ذويهم يقيمون بكمبو العمال بالحصاحيصا.

وأخيراً .. !!
ما يزال الخطر قائم وآن الأوان أن تطلق الحكومة نداء استغاثة للعالم من حولنا لإزالة الضرر الكبير الذي يتعرض له المواطنون في الجزيرة وفي الحصاحيصا على وجه الخصوص بالإضافة الى التحقيق الجنائي بصورة جادة لمعرفة كميات المبيدات المختفية وأين وكيف اختفت ومن الذي قام بتسريبها لأن عمل كهذا أخطر من الحرابة إنه طاعون يفتك بالجميع يجب على الحكومة وأجهزتها الأمنية كشف الحقيقة كاملة بأسرع وقت وتقديم الجناة للمحاكمة العادلة.

أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة اليوم الأحد 21-09-2014

الخرطوم فى 21-9-2014م (سونا) 

أبرزت الصحف الصادرة اليوم الأحد بالخرطوم العناوين التالية :-

الانتباهة :-
- الجنوب يشتعل .
- رئيس البرلمان : معطلو تطبيق قانون الاستثمار يستحقون (قطع الرقاب) .
- (31) كاميرا مراقبة للتحكم والسيطرة بالخرطوم .
-تربية الخرطوم: لن تلغى عطلة السبت للمدارس .

الرأى العام:-
- علي محمود يكشف ملابسات اتهامة بشراء قصر ملياري .
- الحكومة المصرية تعين رئيسا لمدينة حلايب .
- غندور : نعترف بالتقصير وما قدمناه للشعب أقل من طموحاتنا .

آخر لحظة :-
- ضبط مصنع ثان فى أقل من اسبوع تديره امرأة لإنتاج الزيوت الفاسدة بمدينة الثورة .
- الفاتح عز الدين يتوعد ب(قطع رقبة) كل من يعيق الاستثمار .
- شورى الوطنى بالنيل الابيض يختار مرشحيه لمنصب الوالى .
-التربية:تطبيق قرار تعديل التقويم المدرسي العام المقبل .

السودانى :-
- على محمود : زرت منزل الرياض مع سمسار لكن لم اشتره .
- البرلمان : يجب قطع (رقاب) المتورطين فى تعطيل قانون الاستثمار .
-+ غندور ل(السوداني) : لا أصلح لرئاسة الجمهورية .
- الثراء الحرام:إقرارات الذمة شملت قادة العمل العام و كبار الضباط .

المجهر السياسى :-
- البرلمان يعد بمعالجات واسعة فى الموازنة لخفض الأسعار .
- (مريم الصادق) : الوطنى يريد من بعض الاحزاب مشاركته في الفشل .
- علماء فلك : الأحد (5) أكتوبر أول أيام عيد الأضحى المبارك .
- "أديس" تحتضن مفاوضات منفصلة مع قطاع الشمال و حركات دارفور .

ألوان :-
- غندور يحذر من غضب الشعب السوداني .
- أنباء عن نقل الميرغني صلاحياته لنجله الحسن .
- السلطات تبعد أجانب حاولوا التسلل الى اليمن .
- ارتفاع عدد المصابين بأمراض القلب بالبلاد .

الأهرام اليوم :-
- غندور: الشعب السوداني اذا غضب لن يوقفه أحد .
- وزير المالية السابق : لم اشتر منزلا واتعرض لحملة تشوية من مغرضين .
- مصادر مصرية تسخر من تودد الصادق المهدي للشعب المصري .
- الأمين دفع الله :التصويت ليس شرطا ً لاختيار الوالي .

الأخبار :-
- متشدد مصري يعترف بتفجير سفارتي واشنطن بنيروبي ودار السلام .
- المشير البشير يصدر قرارا بمنح بروفيسور جعفر بن عوف الوسام الذهبي .
- حسبو : يلتقي القوى السياسية غدا الاثنين .
-إغلاق المطاعم العشوائية التي يديرها أجانب بالعاصمة .

الخرطوم :-
- مريم : يجب (سودنة) الحلول والتمسك بالحوار تلبية لاستحقاقات الوطن.
- المعاليا يعلنون انفصالهم من ولاية شرق دارفور .
- (الوطني) : الشعب إذا غضب فغضبه لا تحده حدود واذا تحرك لن يتوقف .
- جامعة بحري تنفي تعليق الدراسة بالجامعة لمدة عام .

اليوم التالى :-
- غندور : العالم لن يحترمنا اذا ذهبنا ب(99) حزباً الى أديس.
- الإصلاح الآن : (الوطنى) يمول أنشطته من ميزانية الحكومة .
- والى نهر النيل يعفي المعتمدين ويحل مجالس المحليات .
- مصدر حكومي:غندور لم يسلم ملف الحوار لألمانيا .


الصحافة :-
- إقرارات ذمة لقادة العمل العام وكبار الضباط .
- القبض على (51) متسللا فى سواحل البحر الأحمر السودانية.
- (زين) تكمل استعداداتها لإطلاق خدمة الجيل الرابع .

الأيام :-
- المعاليا ينسحبون من حكومة شرق دارفور ويطرحون ثلاث خيارات .
- تفويج أكثر من (12600) حاج الى الأراضى المقدسة .
- جمع (14) ألف قطعة سلاح بولايات دارفور .

أخبار اليوم :-
- اشتداد المعارك بجنوب السودان وتوقعات بسقوط وشيك للرنك وملكال .
- بإشراف الجاز : الشنبلي يكتسح شورى الوطني بالنيل الابيض .
- الخارجية تستعد للتصدي لفرض عقوبات على البلاد بعد غد .

التغيير :-
- مسؤولة برلمانية تنتقد توسع المحليات فى الجباية .
- نائب دائرة( حلايب ) يرفض تعيين مسؤول مصري للمدينة .
- جوبا : نسيطر على ملكال والرنك ومقتل 48 متمردا .
- استقالة 32 مسؤولا من المعاليا بشرق دارفور .

الوفاق:-
- غندور : ما قدمناه أقل من طموحاتنا وشعبنا يستحق أكثر من ذلك.
- اجتماعان مهمان بخصوص الحوار غدا.
- العدل: إقرارات الذمة شملت قادة العمل العام وكبار الضباط .

الطرق والجسورتتابع اعمال صيانة قطوعات الاسفلت

اعداد وتصوير : فخرالدين المك

وجه مدير عام هيئة الطرق والجسور ومصارف المياه ولاية الخرطوم الباشمهندس خالد محمد خير محمد بتشكيل لجنة لمتابعة اعمال صيانة الطرق وازالة الانقاض والردميات من الطرق وصيانة قطوعات الاسفلت جاء ذلك خلال اجتماعه الدوري اليوم السبت بقاعة اجتماعات هيئة الطرق لمتابعة اعمال الهيئة في مشاريع البني التحتية في الولاية .










توسعة شارع الصالحة بأمدرمان

اعداد وتصوير : فخرالدين المك

تفقد مدير عام ادارة المشروعات المهندس عثمان الزبير كنة ويرافقه عدد من المهندسين حجم العمل في جنوب محلية ام درمان في كل من توسعة شارع صالحة بطول 10كلم وعرض 14 متر وجزيرة وسطية بعرض مترين حيث وصل العمل فيه مرحلة الاسفلت الي ذلك وجه مدير ادارة المشروعات بتحديد البرنامج الزمني للانتهاء من هذه التوسعة .

ايضا شملت الجولة الوقوف علي اعمال صيانة سد المنصوراب حيث وجه فيه مدير المشروعات بترفيع وتدعيم الردميات حتي لا يتاثر السد مرة اخري من اندفاع المياه .








سير العمل في سد المنصوراب جنوب أمدرمان

اعداد وتصوير : فخرالدين المك
تفقد مدير عام ادارة المشروعات المهندس عثمان الزبير كنة ويرافقه عدد من المهندسين حجم العمل في جنوب محلية ام درمان في صيانة سد المنصوراب حيث وجه فيه مدير المشروعات بترفيع وتدعيم الردميات حتي لا يتاثر السد مرة اخري من اندفاع المياه .

















أول صورة من داخل القصر الرئاسي الجديد تثير جدلاً وسط مواقع التواصل !!

سوداناس  

أثار نشر أول صورة للمكتب الفخم لرئيس الجمهورية بالقصر الرئاسي الجديد بالعاصمة السودانية الخرطوم ، أثار جدلاً كثيفاً وسط مرتادي مواقع التواصل الإجتماعي بحسب رصد موقع ( سوداناس ) ،

حيث نشر المعارض السوداني ” د . يوسف الكودة ” المقيم بسويسرا ، صورة لأحد مكاتب القصر وعلق عليها قائلاً : ” بئر معطلة وقصر مشيد ” وتوالت التعليقات الناقدة فيما علق أحدهم ( من سيجلس تحته من الغلابه والكادحين الغبش نحن ف حوجه لعشرات المستشفيات والمدارس والاسواق والشوارع والخلاوى ) رد آخر : ( لو أنهم صرفوا الأموال في بناء مؤسسات سيادية مهما تكون فخامتها .. فهم يستحقون الشكر .. لأنها تبقى ملك للوطن .. حتى وإن ذهبوا .. أليس القصر الجمهوري الحالي إرث إنجليزي ) .

و يذكر أن تمويل تشييد المقر الرئاسي الجديد ، عبارة عن منحة بنسبة 40٪ وقرض بدون فوائد بنسبة 60٪ يتم دفعها في الفترة من 2017 – 2027. ويشير موقع ( سوداناس ) بحسب معلومات صحف محلية سودانية إلى أن مباني القصر الجمهوري الحالية تم تشييدها عام 1821م وتعاني الآن من اشكالات هندسية كبيرة اضطرت وزارة شؤون الرئاسة إلى نقل أنشطة رئيس الجمهورية إلى مقر إقامته ببيت الضيافة داخل القيادة العامة للقوات المسلحة بعد ترميمه أكثر من مرة. ويعتقد أن يصبح القصر الجمهوري القديم كمتحف أثري يحكي عن حقبة من تاريخ السودان .

إنارة 100 قرية بولاية النيل الأزرق

اس ام سي

أجازت اللجنة العليا لإعمار النيل الأزرق برئاسة النائب الأول لرئيس الجمهورية بكري حسن صالح الخطط والمشروعات التي قدمتها اللجان الفرعية للجنة العليا، بينما صادقت وزارة المالية الاتحادية على عطاء كهرباء للولاية لإنارة أكثر من 100 قرية.

وقال وزير المالية والاقتصاد بالولاية د. سليمان عمر مطرف، إن وزارته تسلمت عطاء كهرباء لمنطقة شمال الدمازين بسعة 51 قرية ومنطقة شمال الرصيرص أم بارد، ويهدف لتقديم خدمات إلى50 قرية شمال الرصيرص، موضحاً أن تلك المناطق تمتاز بصادرات الموز، بجانب أنها من أعلى المناطق كثافة سكانية.

ونبَّه مطرف - حسب المركز السوداني للخدمات الصحفية - إلى أن الري بالكهرباء يخفض تكلفة الإنتاج إلى أكثر من 60%، كما على إنتاج الألبان، مشيراً إلى أن العمل في المحطات الجديدة يبدأ خلال الأسبوع القادم، معلناً أن اجتماع لجنة المقبل حدد له مدينة الدمازين، وذلك تزامناً مع ضربة البداية للمشاريع المقترحة.

وأضاف أن الاجتماع الأخير للجنة العليا وجَّه بتحديد الأولويات وتقسيم المشروعات إلى متوسطة وقصيرة المدى وطويلة.

وفاة مواطن وتضرر "300" أسرة جراء أمطار جنوب دارفور

اليوم التالي  

شهدت محلية برام في ولاية جنوب دارفور هطول أمطار غزيرة أدت إلى وفاة أحد المواطنين إضافة إلى تضرر (331) أسرة.

وقال بشير محمد فضل معتمد محلية برام لـ(إس. إم. سي) أمس (الجمعة)، إن جملة الخسائر المادية في ممتلكات المواطنين بلغت (3) ملايين جنيه، إضافة إلى نفوق (290) رأسا من الماشية وجرف (150) فدانا من مزارع الفول والدخن، مشيراً إلى أن هناك أعداداً كبيرة من الأسر أصبحت في العراء. وطالب المعتمد مفوضية العون الإنساني والمنظمات بالإسراع في تقديم المساعدات الإنسانية العاجلة للمحتاجين بالمناطق المتضررة، مبيناً أن حكومة الولاية ستنفذ كافة إجراءاتها التحوطية الصحية منعاً لظهور أي وبائيات جراء نفوق الحيوانات.
 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger