الرئيسية » » عناوين الصحف الصادرة بالخرطوم صباح الاثنين 18 أبريل 2016م

عناوين الصحف الصادرة بالخرطوم صباح الاثنين 18 أبريل 2016م

Written By Ammar Siddig on الاثنين، أبريل 18، 2016 | 9:51 ص



التغيير:

محمد عطا: دعاوى المتمردين بالإبادة كاذبة ودارفور مستقرة    
انضمام نائب رئيس الجبهة الثورية للحوار  
مجهول يقتحم صحيفة "الأسياد" ويسدد 3 طعنات لأحد الصحفيين    
توقعات بارتفاع الحرارة إلى "44" درجة مئوية    
البشير يطالب بترتيب البيت الأفريقي
قطبي المهدي: "الوطني" يعاني من الخلافات الداخلية

الرأى العام:

الحكومة : نتابع بدقه اتفاق القاهرة الرياض لصلته بحلايب وشلاتين
نائب رئيس الثورية في الخرطوم : الحوار فرصه حقيقية لحل مشكلات السودان
4.8 مليون جوال قمح انتاج مشروع الجزيرة
اتحاد الصحفيين يندد بالاعتداء على الصحفي بجريدة الاسياد
الدقير يرفض قرارات مجلس الاحزاب ويعفي مساعديه



الانتباهة:

مدير الامن: نعلم من يتلقون توجيهات من امريكا بالداخل
الخرطوم لــ(القاهرة): التفاوض المباشر حول حلايب او التحكيم الدولي
الجزيرة تبث اولي الحلقات التسجيلية مع الترابي
تخوفات من وجود 10 الاف جنوبي بمعسكر للاجئين بغرب كردفان
وزير الرى المصري بالخرطوم الاربعاء المقبل


الأهرام اليوم:

السودان : خياران امام القاهرة بشأن حلايب وشلاتين ( التفاوض او التحكيم الدولي)
مشجع هلالي يقتحم صحيفة الاسياد ويطعن 2 من الصحفيين
جلال الدقير يعفي مساعدية
الترابي في شاهد على العصر: مصر والسودان لم يكونا حاجه واحدة


السوداني:

تفاصيل اقتحام مواطن لجريدة وتسديد ثلاث طعنات لصحفي
البشير يدعو الافارقة لدعم جهود استقرار جنوب السودان
جهاز الاحصاء: نتعرض لضغوطات حكومية
قطع بث اولي حلقات شاهد على العصر مع الترابي


المجهر السياسي:

الحكومة تطالب مصر بالتفاوض حول ( حلايب) اسوة بالجزر السعودية
المجهر: تنشر نص الحلقة الاولي من حوار الترابي مع قناة الجزيرة
الحكومة: سنتخذ اجراءات تصون حقوقنا السيادية في مطقتي حلايب وشلاتين
محافظ مشروع الجزيرة يعلن اكتمال حصاد القمح بالمشروع في 338 الف فدان
كفاية: الامريكية تقترح استحداث عقوبات مركزة ومحسنة على السودان



اليوم التالي:

السودان يخير مصر بين التفاوض والتحكيم في حلايب وشلاتين
مدير الامن: اشخاص بالداخل تزودهم امريكا بالمعلومات وتوجههم
رجل يتهجم على صحيفة رياضية ويسدد طعنات لصحافي
مقتل 40 شخصا في اثيوبيا اثر هجوم لمسلحين من جنوب السودان



الصحافة:

السودان يدعو مصر للتفاوض حول حلايب وشلاتين او اللجوء للتحكيم الدولي
السفارة الاردنية: معلومات مضللة وراء قرار عدم الاعتراف بالشهادة السودانية
استئناف اجتماع خروج اليوناميد اليوم
في حوار مع الجزيرة... الترابي: تسمينا باسم الاخوان المسلمين تحدياً للرئيس جمال عبدالناصر


الوان:

مقتل واصابة 33 في تجدد الاشتباكات بين المعاليا والرزيقات بشرق دارفور
الخرطوم تدعو القاهرة للتفاوض المباشر حول حلايب وشلاتين
الارصاد تتوقع ارتفاع درجات الحرارة الى 44 درجة بعدد من الولايات
استضافة ( هلال - مريخ) في المدينة الرياضية


آخر لحظة:

الخرطوم تدعو القاهرة للتفاوض المباشر حول حلايب وشلاتين
عملية جراحية لصحفي تلقي طعنات قاتله
تطورات جديدة في الاتحادي والدقير يعفي مساعدية
ختام ورشة الجدارات الاساسية للمعلمين بحكومة الخرطوم
عودة نائب رئيس الجبهة الثورية وانضمامه للحوار
شارك هذا المقال :

هناك تعليق واحد:

  1. القضاء السوداني لا يفرق بين مواطن ومواطن ويتعامل بحكم القانانون مع الجميع ، وكلمة شيعة أتت موضة تريدها جهات من خوارج وهابية السودان والخليج مع توهم أن السنة مذهب واحد والشيعة مذهب واحد . ويقال بسزاجة إن المذاهب الإسلامية أربعة . ولقد أحصيت المذاهب الإسلامية بالأزهر إحصاء أكاديمي وكانت النتيجة إنها تزيد عن إثنا عشر مذهب . المذاهب السنية ليست أربعة بل تزيد عن ذلك وكذلك الشيعية تزيد عن أربعة ( المشهور عندك غير المشهور عند غيرك ، والمشهور عند غيرك غير مشهور عندك .. فلماذا التجهيل ؟ ) . بكل العالم العربي والإسلامي شيعة وسنة في السودان شيعة وبالسعودية خمس مليون شيعي وفي إيران عشر مليون سني , لست من دعاة الطائفية ولكنني أرفض أن يقال كل السنة وهابية خوارج ينسبون للنصوص الدينية ما ليس منها وأرفض أن يقال أن الشيعة يسبون الصحابة .. أكاذيب زرعتها بريطانيا كما زرعت الفتنة بكشمير والقرن الأفريقي وجنوب السودان واليمن الشمالي والجنوبي سابقا وقضية جزر الفوكلاند ومضيق جبل طارق .. ونلاجظ أن الفتن التي تزرعها بريطانيا تنموا وتجد من يسقيها ويرعاها والفتنة التي نتحدث عنها هي المذهبية .. حيث بثت قناة من بريطانيا تسب السنة وتنتسب للشيعة وببريطانيا قناة تنسب للسنة تسب الشيعة .. وما تقوله القناتين باطلا وجهة التمويل مجهولة بإسم الدين الإسلامي . ولقد توقع أدونيس ( الشاعر المعروف ) أن تستمر هذه الفتنة مشتعلة على أقل تقدير لثلاث عقود . أرى أن السودان مؤهلا لوأد هذه الفتنة بما يحويه التصوف من تسامح كما وأن السودان لم يكن من دول الخلفاء الراشدين ولا الدولة الأموية ولا العباسية ولم يكن طرفا في نزاع . وظل السودان محافظا على إستقلالة حتى غزاه الأتراك بإسم الإسلام لدوافع معلومة وهي تجارة الرقيق وجلب الذهب من جبال بني شنقول . وقام المك نمر ( رضي الله عنه ) بمقتل الخليفة العثماني السني إسماعيل محمد علي باشا ، ولقد كان الخليفة يحتسي الخمر بشندي العريقة وذلك معلوم وتلى ذلك حملات قام بها محمد بك الدفتردار التي عرفت بتأريخ السودان بحملات الدفتردار الإنتقامية . حملات إنتقامية قام بها القائد السني الدفتردار ضد قبائل الحسانية المشهورة بنسبها لبني هاشم ( على حد قول مكي شبيكة بكتابه الثر السودان عبر القرون ) وكذلك تعرض الجعليين للضيم والجعليين ينتسبون للعباس بن عبد المطلب ( رضي الله عنهم ) والعباس هو عم سيدنا رسول الله (ص) .. مع صمت الدول العربية كأن السودان ليس مسلما ولا عربيا ولا ولا .. ومع ذلك إعترضت أثيوبيا وهددت بمياه النيل .فأما الدولة الصفوية بإيران فكانت ضد الدولة العثمانية . سؤال يطرح نفسه : هل أعاد التأريخ نفسه بأرض اليمن ؟ وعندما دمر العدوان الأمريكي مصنع الشفآء بالخرطوم ودمر بجوارة مصنع للحلاوة الطحنية . لم يدين مجلس التعاون الخليجي العدوان بل إجتمع وقال نأسف ( كأنه حادث حركة أو غرق ) .. ولكن إيران أدانت الهجوم وكذلك السيد حسن نصر الله زعيم حزب الله ومع ذلك قام حزب الله بالرد بالقزائف ضد الكيان الصهيوني . السوانيون المغتربون بالخارج يعرفون من الذي يخاطبهم بالعبارات العنصرية التي لا تخلوا منها وسائل التواصل الإجتماعي مثل تويتر . أنت حيث تضع نفسك . بالسياسة الكوبية رفع الحظر عنها وكذلك إيران . وحيث ما نسير نصل . إخوتي إن الطريق ها هنا ، حيث وجد السودان الدعم العسكري لا حيث وجد الراحل الدكتورجون قرنق موبير . اللهم هل بلغت ؟ اللهم فأشهد .

    ردحذف

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger