الرئيسية » » سكة حديد السودان … الماضي… الحاضر … المستقبل

سكة حديد السودان … الماضي… الحاضر … المستقبل

Written By Amged Osman Abdelatif Mohammed on الاثنين، مارس 28، 2016 | 6:10 م

سكة حديد السودان … الماضي… الحاضر … المستقبل

احمد محمد عثمان ادريس

لعل نحن في حي سكة حديد الخشب ببورتسودان شاهد العهود الجميلة لسكة حديد السودان وزوهوها وقوتها وعنفوانها …. وايضا شاهدنا الالتزام والضبط في العمل،والعمل الجاد حيث كانت تجمعنا او تجمعهم سكة حديد بالحب والترابط والانسجام اخوه واهل واصدقاء ، كما شهدنا ايضا وجود جميعة تعاونية للعاملين بالسكة حديد ولهم ايضا لهم منازل خاص بهم تختلف تصميمها عن منازل الاهالي .

نعم لابديل للسكة حديد الا السكة حديد حيث كانت السكة حديد تنقل الركاب والامتعة الى جميع انحاء السودان ، وفي عامي 2010م و 2012 م عادت السكة حديد شيئا فشيئا الى حالتها الطبيعة وبدات بنقل البضائع حيث درجة الامان وانخفاض الاسعار وتنقل البضائع والركاب من والى جميع انحاء السودان ومن الباب الى الباب في البداية اهتمت الثورة في السكة حديد في البنية التحتية كمصنع الخرسانات بالخرطوم وعطبرة

في الاقليم الشرقي الى كسلا والقضارف والى سنار بتمويل من الصين، الاستفادة من ميناء سلوم في صادرات وواردات دولة تشاد

وخط نيالا زالنجي والجنينة لربط الخط القاري من بورتسودان الى داكار بالسنغال ، وفي خلال زيارة الرئيس الاخيرة اعلن عن قطار من بورتسودان الى الخرطوم ب 6 وحدات بالتعاون مع شركة صينية ، و5 وحدتين من الخرطوم مدني سنار وسوف ينتهي من الصيانة لهذه الخطوط حتى 31/7/2016م ، وسوف تصل قاطرات اخرى مابين شهري 7 و10 /2016م والوحدة تتكون من 10 عربية حيث سبل الراحة والتكييف والتلفزيون مع العلم ان عالم السكة هو بالاصل خدمي وليس ربحي فالاسعار كما اسلفت الذكر، ونقل الحاويات بالتعاون مع هيئة الموانيء البحرية 2016م ، كما جلب اجهزة متابعة حديثة تربط جميع القاطرات في الخط حتى تسهم في سرعة الدوران للعربيه ومتابعة سير القاطرات والمواكبة والتحدث والتطور في السكة حديد من بواخر وغيره، وبالسكة حديد (1166) عامل ، الشركات التركية تعمل في مجال الصيد والبواخر، والتعاون المشترك (800 عربة للبضائع حديثه، واستيراد و6 قاطرات و800 بواجي ) وخط بورتسودان والخرطوم وخط بورتسودان والخرطوم والابيض ، وخط بورتسودان مدني الابيض ، وخط مدني الابيض، وخط ابو جابرة نيالا، وخط نيالا زالنجي والجنينة ، وخط عطبرة وحلفا كريمة ، اما الوارد 5 الف طن ، اما الخطط المستقبلية تكمن في برامج وخطط ورؤى من تاهيل العنصر البشري من حيث التدريب من اجل مواكبة التكنولوجيا الحديثة وحوسبه جميع الادارات من حيث التدريب أي بتدريب دجميع الموطفين والعاملين داخل وخارج السودان حتى نصل الى مبتغانا لعام 2020م والنهضة الحقيقية لسكة حديد السودان ، مع العلم ان العاملين فيها يعانوا من الظلم الكبير بالمقارنة للشركات والمؤسسات الاخرى فيجب مكافئتهم لصبرهم وحبهم لسكة حديد ( ولابديل للسكة حديد الا السكة حديد )

المصدر قناه البحر الاحمر الفضائية.
همسة شوق – د. احمد محمد عثمان ادريس
شارك هذا المقال :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger