الرئيسية » » جهود تبذلها وزارة الصناعة لحلحلة مشاكل قطاع الأسمنت الاسمنت وصولاً للطاقة القصوى 9 مليون طن في العام

جهود تبذلها وزارة الصناعة لحلحلة مشاكل قطاع الأسمنت الاسمنت وصولاً للطاقة القصوى 9 مليون طن في العام

Written By Amged Osman Abdelatif Mohammed on الأربعاء، يناير 31، 2018 | 5:44 م

الخرطوم 31-1-2018 (سونا)  

أكد وزير الصناعة د. موسى محمد كرامه أن خطة وزارته ترتكز على النهوض بقطاع صناعة الأسمنت لأنها من القطاعات الاستراتيجية بالبلاد، وأضاف لدى لقائه بمكتبه بالوزارة ظهر اليوم بمديري مصانع الأسمنت الخمسة بولاية نهر النيل ومدير مصنع أسمنت ربك بولاية النيل الأبيض وبحضور وزير الدولة بوزارة الصناعة د. عبده داؤود سليمان - أضاف أن هدف وزارة الصناعة الوصول بالطاقة الإنتاجية لمصانع الأسمنت إلى الطاقة القصوى والتي تبلغ (9) ملايين طن أسمنت في العام لأغراض الاكتفاء الذاتي من سلعة الأسمنت والبيع بأسعار معقولة للمستهلكين المحليين وتصدير الفائض إلى دول الجوار الأفريقي مثل تشاد، أفريقيا الوسطى، جنوب السودان وما وراءهم.

وبحث الاجتماع المشاكل والتحديات التي تواجه صناعة الأسمنت بالبلاد مثل مشكلة الوقود والغاز والكهرباء وتعدد الرسوم والضرائب والجبايات، والتقاطعات مع الوزارات ذات الصلة بصناعة الأسمنت، مبيناً أن ما يهم الوزارة النهوض بصناعة الأسمنت وتقويتها حتى تتمكن من المنافسة في ظل مساعي السودان للانضمام لمنظمة التجارة العالية إلى جانب حماية المستهلكين ومعقولية الأسعار،

ودعا مصانع الأسمنت إلى استنباط أفكار وتقنيات جديدة وإعداد دراسات علمية لتقليل تكلفة صناعة الأسمنت، مشيراً إلى أن هنالك اتفاقا مع منظمة اليونيدو في مجال الإنتاج الأنظف في عددٍ من القطاعات الصناعية كصناعة السكر والجلود والأسمنت.

ومن جانبه أكد وزير الدولة بوزارة الصناعة د. عبده داؤود سليمان أن صناعة الأسمنت بالبلاد بها استثمارات ضخمة وتمتلك إمكانات وتقنيات عالية وأن مصانع الأسمنت عملت ومنذ العام 2009م على إيقاف وارد الأسمنت وحققت الاكتفاء الذاتي من هذه السلعة، وتساءل عبده عن الطريقة المثلى التي يمكن بها أن يحقق هذا القطاع المردود الاقتصادي المرجو منه في زيادة حصائل الصادر من النقد الاجنبي وتخفيض الأسعار، مؤكداً أن الوزارة ستقدم كل الدعم والسند ليضطلع قطاع صناعة الأسمنت بدوره في دفع عجلة الاقتصاد.

من جهتهم قدم مديرو مصانع الأسمنت خطة لتصدير سلعة الأسمنت ترتكز على معالجة المعوقات التي تواجه هذه الصناعة والتي وصفوها بغير الصعبة، مع عقد اجتماع دوري لمتابعة تنفيذ هذه الخطة ومتابعة لصيقة إلى جانب إنشاء مركز تدريب مهني متخصص في صناعة الأسمنت في مدينة عطبرة في تخصصات إنتاج الأسمنت، الكهرباء، الصيانة والتشغيل لإعداد كوادر وطنية تحل محل الكوادر الاجنبية وإيجاد فرص عمل لهذه الكوادر.

تجدر الإشارة إلى أن وزير الصناعة سيقوم يوم غدٍ الأربعاء بزيارة ميداينة لمصانع الأسمنت الخمسة بولاية نهر النيل تستغرق يومين.
شارك هذا المقال :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger