الرئيسية » » الزراعة... بدقة (2) ... م. أحمد فؤاد

الزراعة... بدقة (2) ... م. أحمد فؤاد

Written By Amged Osman Abdelatif Mohammed on الاثنين، أغسطس 08، 2016 | 3:54 م

 م. أحمد فؤاد  

‫#‏ونسة‬
الزراعة... بدقة (2)

طيب…

اتكلمنا المرة الفاتت عن الإختلافات في معدلات النمو في الحقل الواحد Intra-field variations و أشرنا انها ممكن تدرس باستخدام التصوير الجوي.

الجميل في الموضوع انه التصوير الجوي ممكن يورينا تفاصيل تغيب عن العين المجردة. كيف؟


الإجابة بسيطة:

في انواع مختلفة من الكاميرات بتصور باستخدام "أطياف" أو اشعاعات مختلفة و ما بالضرورة تكون مرئية زي الأشعة تحت الحمراء بأنواعها المختلفة و موجات الرادار و غيرها (الصورة 1). الفكرة الأساسية انه أي جسم في الدنيا بيتفاعل (بيعكس أو بيمتص) الأشعة المعينة بطريقة مميزة عن الأجسام التانية. فاذا رصدت الاستجابة response بتاعته ممكن تتعرف عليه أو حالته.

الصورة 1

بمعنى انه إذا اخدنا صورة بطريقة "مناسبة" ممكن تظهر النباتات الرويانة من النباتات العطشانة أو النباتات المزدهرة من النباتات المحتاجة سماد.

رغم انه التقنيات دي معروفة من بدري لكن التطورات الأخيرة في التقنية و الأجهزة الحديثة بتخليها في متناول جمهور أكبر. نرجع للحتة دي لي قدام. في الأول خلينا نعرف التقنيات دي بتشتغل كيف.

مثلاً للقيام بعملية التمثيل الضوئي النباتات بتمتص الضوء المرئي خصوصاً المنطقة الحمراء فيه. من ناحية تانية النباتات بتعكس الأشعة تحت الحمراء بكفاءة عالية. و الأشعة تحت الحمراء دي هي البتحمل اغلب الطاقة الحرارية من الشمس، ولو النباتات ما عكستها حرارتها هترتفع و هتعطل عملياتها الحيوية و تكسر جزيئاتها. بلغة ابسط: “هتتطبخ". سبحان الله.

اذا أخدنا صورة " مناسبة" للمزرعة بكاميرا مناسبة بحيث انها تظهر امتصاص الضوء الأحمر و انعكاس الاشعة تحت الحمراء ممكن نقيم كفاءة النبات في القيام بالتمثيل الضوئي. اللي هو مؤشر قوي على صحة النبات. وبالتالي مؤشر على استخلاص النبات للمغذيات من التربة. (الصورة 2)

الصورة 2
ملاحظة تانية انه النبات درجة حرارته بترتفع إذا عطش. بالتالي اذا اخدنا صورة بكاميرا حرارية ممكن نقيس مقدار عطش النبات crop water stress و نقيم كفاءة نظام الري المستخدم. (الصورة 3)

الصورة 3
ده بالإضافة للتطبيقات التقليدية للتصوير الجوي زي انتاج خرائط الكنتور. من المعروف انه أغلب أراضي السودان مسطحة لكن الفروقات البسيطة في الارتفاع ممكن تعطش جزء من الحقل لأنه الموية ما بتصله (خصوصاُ في الري التقليدي بالغمر) و جزء تاني "معطون" بالموية الزائدة. انتاج خرائط الكنتور أو النماذج الرقمية للإرتفاعات Digital Elevation Models (المكافئ الحديث للكنتور) بيسهل تحديد المناطق المرتفعة و المنخفضة و انجع الطرق للتعامل معاها مع اقل تأثير على التربة السطحية الخصبة.

الشكر للشباب الاغنو النقاش بالتعليقات في البوست الفات

نواصل

つづく
شارك هذا المقال :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger