الرئيسية » » إنشاء محطة طاقة شمسية غرب أم درمان بطاقة 200 ميقاواط

إنشاء محطة طاقة شمسية غرب أم درمان بطاقة 200 ميقاواط

Written By Amged Osman Abdelatif Mohammed on الخميس، مايو 04، 2017 | 9:58 م

الصيحة

أعلن وزير الموارد المائية والري الكهرباء معتز موسى عن مفاوضات بلغت المراحل النهائية لتنفيذ محطة إنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية بطاقة إجمالية (200) ميقاواط سيتم إنشاؤها غرب مدينة أم درمان، لافتاً إلى أن وزارته تسعى لإيجاد تمويل لإضافة (10) ميقاواط من طاقة الرياح للشبكة القومية بمدينة دنقلا بالولاية الشمالية.

وقال خلال بيان قدمه للبرلمان أمس ان وزارته وضعت إجراءات لخفض استهلاك الإنارة في القطاع السكني بتطبيق نظام كفاءة الطاقة على الأجهزة المنزلية قبل دخولها السودان، مشيراً إلى أن الإجراءات تستهدف توفير (500) ميقاواط من الطاقة الكهربائية بنهاية العام 2020م .

وأفاد موسى إن الصناديق العربية توقفت عن تمويل مشروعات للكهرباء، والمياه في البلاد بسبب عجز الحكومة عن الوفاء بالالتزامات، معلناً شروع وزارة المالية في الوفاء بالالتزامات المالية لتوفير قروض جديدة لإستئناف العمل بجميع المشاريع المتوقفة لإيقاف التمويل بسبب عجز الحكومة عن الوفاء بالتزاماتها.

وأوضح أن وزارة الكهرباء توقع خلال الشهر الجاري اتفاقية مع الصندوق السعودي لتمويل مشروع محطة قري (3) لإضافة (510) ميقاواط، مشيراً إلى أن الطاقة الكهربائية المتوقع إنتاجها في العام 2017م تقدر ب(16.831.8) قيقاواط ساعة بزيادة (14%) عن إنتاج الكهرباء في العام الماضي الذي بلغ (14.822.8).

وأضاف موسى إن الطلب الأقصى على الكهرباء في 2017م يبلغ حوالي (3132) ميقاواط، مؤكداً دخول الوحدة الثانية من سدي أعالي عطبرة وستيت توليد الكهرباء الشبكة القومية نهاية الشهر الحالي بسعة (80) ميقاواط.

وذكر موسى إن إجراءات توفير الطاقة الكهربائية تهدف إلى تطبيق مجموعة من الإجراءات والتقنيات لخفض استهلاك الكهرباء دون المساس براحة الأفراد أو إنتاجهم وبما يمكنهم من استخدام الكهرباء بالقدر الذي يلبي حاجتهم كاملة، مشيراً إلى أن الإجراءات تتمثل في خفض استهلاك الإنارة بالقطاع السكني وخفض استهلاك الكهرباء في المباني الحكومية فضلاً عن تخفيض الفقد في شبكات النقل (من 4.7% إلى 3%)، وتخفيض شبكات التوزيع (من 18% إلى 11%)، إضافة إلى نشر (1.1) مليون نظام طاقة شمسية منزلي لصالح كهرباء الريف وتطبيق بطاقات كفاءة الطاقة على الأجهزة المنزلية عند دخولها البلاد.
شارك هذا المقال :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger