الرئيسية » , » الهيئة القومية للطرق والجسور: توسعة طريق الخرطوم مدني يسهم في إنعاش الاقتصاد

الهيئة القومية للطرق والجسور: توسعة طريق الخرطوم مدني يسهم في إنعاش الاقتصاد

Written By Amged Osman Abdelatif Mohammed on الثلاثاء، ديسمبر 22، 2015 | 3:19 م

المجهر السياسي

اعتبر مدير الهيئة القومية للطرق والجسور المهندس "عمر عثمان" تدشين رئيس الجمهورية توسعة طريق الخرطوم مدني سيسهم في انتعاش الحركة الاقتصادية وتأمين سلامة وأراوح المواطنين، وقال إن العمل سيتواصل تباعاً في الطريق لحين الاكتمال العمل في الطريق الذي يبلغ طوله (170) كيلو متر، وتبدأ المرحلة الأولى ب(20) كيلو متر من ود مدني، وتقوم بأعمال التنفيذ شركة (سيكو الصينية) على أن ينتهي العمل خلال 15 شهراً، أما التمويل من وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي بكلفة (261,250,152022) جنيه.

وتكمن أهمية توسعة طريق الخرطوم مدني في سهولة الحركة ذهاباً وإياباً وربط المنطقة بالشبكة القومية، كما يساعد الطريق في ربط مناطق الإنتاج بمناطق الاستهلاك وبميناء التصدير، وذلك بنقل المنتجات الزراعية والبضائع المحلية للأسواق الأخرى ووصلوها في زمن وجيز وبأقل كلفة، فضلاً عن ربطه لمناطق "أربجي" و"الحصاحيصا" و"الكاملين" و"الخرطوم".

وخلال زيارته للولاية دشن الرئيس طريق المناقل 24 القرشى أبو حبيرة بالنيل الأبيض بطول (93) كيلو بكلفة (287) مليون جنيه بتنفيذ شركة (زادنا للطرق والجسور)، ويربط الطريق مشروع الجزيرة وامتداد المناقل، كما يربط منطقة وسط الجزيرة من الشرق إلى الغرب ويربط بين مدينة المناقل وود مدني و24 القرشى حتى الطريق القومي جبل أولياء وربك عند محطة الأعوج وينتهي العمل خلال 18 شهراً.

وأكد المهندس "عمر عثمان" أن الهيئة في المرحلة المقبلة ستركز على تكملة كافة المشروعات التي بدأتها، بالإضافة للتوسع في تشييد الطرق ذات الجدوى الاقتصادية والاجتماعية، مشيراً إلى اقتراب إعلان عطاء تشييد طريق نيالا الفاشر في الأسابيع القادمة، وهنالك عمل يجري في طريق (بارا امدرمان) الذي سيقلل المسافة (300) كيلو متر، وتم التنفيذ في (200) كيلو متر من جملة (340) كيلو متر من جملة طول الطريق، وكشف أن الطرق القومية تجاوزت (8) آلاف كيلو متر مقارنة مع فترة التسعينيات، حيث لم تتجاوز ألفي كيلو متر، مشيراً إلى صناعة الطرق من أصعب الصناعات في العالم، لكن لفضل جهود الدولة انتشرت الطرق في البلاد،

مبيناً أن تأهيل شركات لتأهيل طريق الخرطوم عطبرة، وقال إن من أولويات الحكومة، ونوه إلى أن السودان أصبح مرتبطاً بكل دول الجوار، والآن يجري العمل في طريق (الجنينة زالنجي) وتبقت المرحلة ربطه بأدري، مبيناً أن هنالك دراسة لتشييد طريق الفاشر العوينات بطول (900) كيلو متر، وأجرينا دراسة أولية لطريق دنقلا العوينات بطول (610) كيلو متر، وسيكتمل النقاش العالمي حول الطريق قريباً.
شارك هذا المقال :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

 
Support : Creating Website | Johny Template | Mas Template
copyright © 2011. سوداكون - All Rights Reserved
Template Created by Creating Website
Proudly powered by Blogger